You are here

28vs29

فَلَمَّا قَضَى مُوسَىالْأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ آنَسَ مِن جَانِبِ الطُّورِ نَاراً قَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِنَ النَّارِ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ

Falamma qada moosaalajala wasara biahlihi anasa min janibi alttoori naran qala liahlihi omkuthoo innee anastu naran laAAallee ateekum minha bikhabarin aw jathwatin mina alnnari laAAallakum tastaloona

Click to play

Yoruba Translation

Hausa Translation

To, a lokacin da Mũsã ya ƙãre adadin kuma yanã tafiya da iyãlinsa, sai ya tsinkãyi wata Wutã daga għfen dũtse (Ɗũr). Ya cewa iyãlinsa, &quotKu dãkata, lalle ne nĩ, na tsinkãyi wata wutã, tsammãnĩna ni, mai zo muku ne daga gare ta da wani lãbãrĩ, kõ kuwa da guntun makãmashi daga Wutar don kõ ku ji ɗimi.&quot

English Translation

Now when Moses had fulfilled the term, and was travelling with his family, he perceived a fire in the direction of Mount Tur. He said to his family: "Tarry ye; I perceive a fire; I hope to bring you from there some information, or a burning firebrand, that ye may warm yourselves."
So when Musa had fulfilled the term, and he journeyed with his family, he perceived on this side of the mountain a fire. He said to his family: Wait, I have seen a fire, maybe I will bring to you from it some news or a brand of fire, so that you may warm yourselves.
Then, when Moses had fulfilled the term, and was travelling with his housefolk, he saw in the distance a fire and said unto his housefolk: Bide ye (here). Lo! I see in the distance a fire; peradventure I shall bring you tidings thence, or a brand from the fire that ye may warm yourselves.

Asbabu n-Nuzuul (Occasions of Revelation)

Tafseer (English)

Musa's Return to Egypt and how he was honored with the Mission and Miracles on the Way

In the explanation of the previous Ayah, we have already seen that Musa completed the longer and better of the two terms, which may also be understood from the Ayah where Allah says:

فَلَمَّا قَضَى مُوسَىالْأَجَلَ ...

Then, when Musa had fulfilled the term,

meaning, the longer of the two; and Allah knows best.

... وَسَارَ بِأَهْلِهِ ...

and was traveling with his family,

They said:

"Musa missed his country and his relatives, so he resolved to visit them in secret, without Fir`awn and his people knowing. So he gathered up his family and the flocks which his father-in-law had given to him, and set out on a cold, dark, rainy night. They stopped to camp, and whenever he tried to start a fire, he did not succeed. He was surprised by this, and while he was in this state,

... آنَسَ مِن جَانِبِ الطُّورِ نَارًا ...

he saw a fire in the direction of At-Tur,

he saw a fire burning from a far.

... قَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا ...

He said to his family: "Wait, I have seen a fire...''

meaning, `wait while I go there,'

... لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ ...

perhaps I may bring to you from there some information,

This was because they lost their way.

... أَوْ جَذْوَةٍ مِنَ النَّارِ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ ﴿٢٩﴾

or a burning firebrand that you may warm yourselves.

so that they could get warm and find relief from the cold.

Tafseer (Arabic)

قد تقدم في تفسير الآية قبلها أن موسى عليه السلام قضى أتم الأجلين وأوفاهما وأبرهما وأكملهما وأنقاهما وقد يستفاد هذا أيضا من الآية الكريمة حيث قال تعالى " فلما قضى موسى الأجل " أي الأكمل منهما والله أعلم وقال ابن أبي نجيح عن مجاهد قضى عشر سنين وبعدها عشرا أخر , وهذا القول لم أره لغيره وقد حكاه عنه ابن أبي حاتم وابن جرير فالله أعلم وقوله : " وسار بأهله " قالوا كان موسى قد اشتاق إلى بلاده وأهله فعزم على زيارتهم في خفية من فرعون وقومه فتحمل بأهله وما كان معه من الغنم التي وهبها له صهره فسلك بهم في ليلة مطيرة مظلمة باردة فنزل منزلا فجعل كلما أورى زنده لا يضيء شيئا فتعجب من ذلك فبينما هو كذلك " آنس من جانب الطور نارا" أي رأى نارا تضيء له على بعد " فقال لأهله امكثوا إني آنست نارا " أي حتى أذهب إليها " لعلي آتيكم منها بخبر " وذلك لأنه قد أضل الطريق " أو جذوة من النار " أي قطعة منها " لعلكم تصطلون" أي تستدفئون بها من البرد .

"فلما قضى موسى الأجل" أي رعيه وهي ثمان أو عشر سنين وهو المظنون به "وسار بأهله" زوجته بإذن أبيها نحو مصر "آنس" أبصر من بعيد "من جانب الطور" اسم جبل "نارا قال لأهله امكثوا" هنا "إني آنست نارا لعلي آتيكم منها بخبر" عن الطريق وكان قد أخطأها "أو جذوة" بتثليث الجيم قطعة وشعلة "من النار لعلكم تصطلون" تستدفئون والطاء بدل من تاء الافتعال من صلي بالنار بكسر اللام وفتحها

موسى الأجل " قال سعيد بن جبير : سألني رجل من النصارى أي الأجلين قضى موسى فقلت : لا أدري حتى أقدم على حبر العرب فأسأله - يعني ابن عباس - فقدمت عليه فسألته ; فقال : قضى أكملهما وأوفاهما فأعلمت النصراني فقال : صدق والله هذا العالم وروي عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم سأل في ذلك جبريل فأخبره أنه قضى عشر سنين وحكى الطبري عن مجاهد أنه قضى عشرا وعشرا بعدها ; رواه الحكم بن أبان عن عكرمة عن ابن عباس قال ابن عطية : وهذا ضعيف

I'raab - grammatical analysis of the Qur'an

«فَلَمَّا» الفاء حرف استئناف ولما ظرفية شرطية «قَضى » ماض مبني على فتح مقدر «مُوسَى» فاعل «الْأَجَلَ» مفعول به والجملة في محل جر بالإضافة «وَسارَ» الواو حرف عطف وسار معطوف على قضى «بِأَهْلِهِ» متعلقان بالفعل «آنَسَ» ماض فاعله مستتر والجملة جواب الشرط لا محل لها «مِنْ جانِبِ» متعلقان بالفعل «الطُّورِ» مضاف إليه «ناراً» مفعول به. «قالَ» ماض فاعله مستتر «لِأَهْلِهِ» متعلقان بالفعل ، والجملة مستأنفة لا محل لها «امْكُثُوا» أمر وفاعله والجملة مقول القول. «إِنِّي» إن واسمها «آنَسْتُ ناراً» ماض وفاعله ومفعوله والجملة خبر إني والجملة الاسمية تعليل لا محل لها. «لَعَلِّي» لعل واسمها «آتِيكُمْ» مضارع ومفعوله والفاعل مستتر والجملة خبر لعل والجملة الاسمية تعليل أيضا «مِنْها» متعلقان بالفعل «بِخَبَرٍ» متعلقان بالفعل أيضا. «أَوْ» حرف عطف «جَذْوَةٍ» معطوف على ما قبله «مِنَ النَّارِ» صفة جذوة. «لَعَلَّكُمْ» لعل واسمها «تَصْطَلُونَ» مضارع وفاعله والجملة الفعلية خبر لعل والجملة الاسمية حال

Similar Verses

20vs10

إِذْ رَأَى نَاراً فَقَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى
,

27vs7

إِذْ قَالَ مُوسَى لِأَهْلِهِ إِنِّي آنَسْتُ نَاراً سَآتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ آتِيكُم بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَّعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ