You are here

2vs86

أُولَـئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُاْ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا بِالآَخِرَةِ فَلاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنصَرُونَ

Olaika allatheena ishtarawoo alhayata alddunya bialakhirati fala yukhaffafu AAanhumu alAAathabu wala hum yunsaroona

Click to play

Yoruba Translation

Hausa Translation

Waɗannan su ne waɗanda suka sayi rãyuwar dũniya da Lãhira, dõmin haka bã zã a sauƙaƙa azãba ba daga kansu, kuma sũ, bã a taimakonsu.

English Translation

These are the people who buy the life of this world at the price of the Hereafter: their penalty shall not be lightened nor shall they be helped.
These are they who buy the life of this world for the hereafter, so their chastisement shall not be lightened nor shall they be helped.
Such are those who buy the life of the world at the price of the Hereafter. Their punishment will not be lightened, neither will they have support.

Asbabu n-Nuzuul (Occasions of Revelation)

Tafseer (English)

Therefore,

... فَلاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ ...

Their torment shall not be lightened,

not even for an hour.

... وَلاَ هُمْ يُنصَرُونَ ﴿٨٦﴾

Nor shall they be helped.

and they shall find no helper who will save them from the eternal torment they will suffer, nor shall they find any to grant them refuge from it.

Tafseer (Arabic)

" أولئك الذين اشتروا الحياة الدنيا بالآخرة " واختاروها" فلا يخفف عنهم العذاب " أي لا يفتر عنهم ساعة واحدة ولا هم ينصرون أي وليس لهم ناصر ينقذهم مما هم فيه من العذاب الدائم السرمدي ولا يجيرهم منه .

"أولئك الذين اشتروا الحياة الدنيا بالآخرة" بأن آثروها عليها "فلا يخفف عنهم العذاب ولا هم ينصرون" يمنعون منه

قال سيبويه : ضمت الواو في " اشتروا " فرقا بينها وبين الواو الأصلية , نحو : " وأن لو استقاموا على الطريقة " . [ الجن : 16 ] . وقال ابن كيسان : الضمة في الواو أخف من غيرها لأنها من جنسها . وقال الزجاج : حركت بالضم كما فعل في " نحن " . وقرأ ابن أبي إسحاق ويحيى بن يعمر بكسر الواو على أصل التقاء الساكنين . وروى أبو زيد الأنصاري عن قعنب أبي السمال العدوي أنه قرأ بفتح الواو لخفة الفتحة وإن كان ما قبلها مفتوحا . وأجاز الكسائي همز الواو وضمها كأدؤر . واشتروا : من الشراء . والشراء هنا مستعار . والمعنى استحبوا الكفر على الإيمان , كما قال : " فاستحبوا العمى على الهدى " [ فصلت : 17 ] فعبر عنه بالشراء ; لأن الشراء إنما يكون فيما يحبه مشتريه . فأما أن يكون معنى شراء المعاوضة فلا ; لأن المنافقين لم يكونوا مؤمنين فيبيعون إيمانهم . وقال ابن عباس : أخذوا الضلالة وتركوا الهدى . ومعناه استبدلوا واختاروا الكفر على الإيمان . وإنما أخرجه بلفظ الشراء توسعا ; لأن الشراء والتجارة راجعان إلى الاستبدال , والعرب تستعمل ذلك في كل من استبدل شيئا بشيء . قال أبو ذؤيب : فإن تزعميني كنت أجهل فيكم فإني شريت الحلم بعدك بالجهل

I'raab - grammatical analysis of the Qur'an

«أُولئِكَ» اسم الإشارة مبتدأ.
«الَّذِينَ» اسم موصول خبر.
«اشْتَرَوُا» فعل ماض وفاعل والجملة صلة الموصول.
«الْحَياةَ» مفعول به.
«الدُّنْيا» صفة.
«بِالْآخِرَةِ» الجار والمجرور متعلقان باشتروا.
«فَلا» الفاء عاطفة لا نافية.
«يُخَفَّفُ» فعل مضارع مبني للمجهول.
«عَنْهُمُ» متعلقان بالفعل قبلهما.
«الْعَذابُ» نائب فاعل والجملة معطوفة.
«وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ» الجملة الاسمية معطوفة والفعلية خبر.

Similar Verses

2vs162

خَالِدِينَ فِيهَا لاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ
,

3vs88

خَالِدِينَ فِيهَا لاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ
,

16vs85

وَإِذَا رَأى الَّذِينَ ظَلَمُواْ الْعَذَابَ فَلاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمْ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ
,

35vs36

وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ نَارُ جَهَنَّمَ لَا يُقْضَى عَلَيْهِمْ فَيَمُوتُوا وَلَا يُخَفَّفُ عَنْهُم مِّنْ عَذَابِهَا كَذَلِكَ نَجْزِي كُلَّ كَفُورٍ