You are here

3vs111

لَن يَضُرُّوكُمْ إِلاَّ أَذًى وَإِن يُقَاتِلُوكُمْ يُوَلُّوكُمُ الأَدُبَارَ ثُمَّ لاَ يُنصَرُونَ

Lan yadurrookum illa athan wain yuqatilookum yuwallookumu aladbara thumma la yunsaroona

Index Terms

Click to play

Yoruba Translation

Hausa Translation

Bã zã su cũce ku ba, fãce dai tsangwama. Kuma idan sun yãƙe ku zã su jũya muku bãya, sa´an nan kuma bã zã a taimake su ba.

English Translation

They will do you no harm, barring a trifling annoyance; if they come out to fight you, they will show you their backs, and no help shall they get.
They shall by no means harm you but with a slight evil; and if they fight with you they shall turn (their) backs to you, then shall they not be helped.
They will not harm you save a trifling hurt, and if they fight against you they will turn and flee. And afterward they will not be helped.

Asbabu n-Nuzuul (Occasions of Revelation)

(They will not harm you save a trifling hurtナ) [3:111]. Said Muqatil: モThe Jewish chieftains Kab, Bahra, al-Numan, Abu Rafi, Abu Yasir and Ibn Surya went to Abd Allah ibn Salam and his followers, who had believed, and hurt them because of their acceptance of Islam and so Allah, exalted is He, revealed this erseヤ.

Tafseer (English)

The Good News that Muslims will Dominate the People of the Book

While delivering the good news to His believing servants that victory and dominance will be theirs against the disbelieving, atheistic People of the Scriptures, Allah then said,

لَن يَضُرُّوكُمْ إِلاَّ أَذًى وَإِن يُقَاتِلُوكُمْ يُوَلُّوكُمُ الأَدُبَارَ ثُمَّ لاَ يُنصَرُونَ ﴿١١١﴾

They will do you no harm, barring a trifling annoyance; and if they fight against you, they will show you their backs, and they will not be helped.

This is what occurred, for at the battle of Khyber, Allah brought humiliation and disgrace to the Jews. Before that, the Jews in Al-Madinah, the tribes of Qaynuqa, Nadir and Qurayzah, were also humiliated by Allah.

Such was the case with the Christians in the area of Ash-Sham later on, when the Companions defeated them in many battles and took over the leadership of Ash-Sham forever.

There shall always be a group of Muslims in Ash-Sham area until `Isa, son of Maryam, descends while they are like this (on the truth, apparent and victorious). `Isa will at that time rule according to the Law of Muhammad, break the cross, kill the swine, banish the Jizyah and only accept Islam from the people.

Allah said next,

Tafseer (Arabic)

ثم قال تعالى مخبرا عباده المؤمنين ومبشرا لهم أن النصر والظفر لهم على أهل الكتاب الكفرة الملحدين فقال تعالى " لن يضروكم إلا أذى وإن يقاتلوكم يولوكم الأدبار ثم لا ينصرون " هكذا وقع فإنهم يوم خيبر أذلهم الله وأرغم أنوفهم وكذلك من قبلهم من يهود المدينة بني قينقاع وبني النضير وبني قريظة كلهم أذلهم الله . وكذلك النصارى بالشام كسرهم الصحابة في غير ما موطن وسلبوهم ملك الشام أبد الآبدين ودهر الداهرين ولا تزال عصابة الإسلام قائمة بالشام حتى ينزل عيسى ابن مريم وهم كذلك ويحكم بملة الإسلام وشرع محمد عليه أفضل الصلاة والسلام فيكسر الصليب ويقتل الخنزير ويضع الجزية ولا يقبل إلا الإسلام .

"لن يضروكم" أي اليهود يا معشر المسلمين بشيء "إلا أذى" باللسان من سب ووعيد "وإن يقاتلوكم يولوكم الأدبار" منهزمين "ثم لا ينصرون" عليكم بل لكم النصر عليهم

يعني كذبهم وتحريفهم وبهتهم ; لا أنه تكون لهم الغلبة ; عن الحسن وقتادة . فالاستثناء متصل , والمعنى لن يضروكم إلا ضرا يسيرا ; فوقع الأذى موقع المصدر . فالآية وعد من الله لرسوله صلى الله عليه وسلم وللمؤمنين , أن أهل الكتاب لا يغلبونهم وأنهم منصورون عليهم لا ينالهم منهم اصطلام إلا إيذاء بالبهت والتحريف , وأما العاقبة فتكون للمؤمنين . وقيل : هو منقطع , والمعنى لن يضروكم البتة , لكن يؤذونكم بما يسمعونكم . قال مقاتل : إن رءوس اليهود : كعب وعدي والنعمان وأبو رافع وأبو ياسر وكنانة وابن صوريا عمدوا إلى مؤمنيهم : عبد الله بن سلام وأصحابه فآذوهم لإسلامهم ; فأنزل الله تعالى : " لن يضروكم إلا أذى " يعني باللسان , وتم الكلام .

I'raab - grammatical analysis of the Qur'an

«لَنْ» حرف نصب.
«يَضُرُّوكُمْ» مضارع منصوب بحذف النون لأنه من الأفعال الخمسة ، والواو فاعل والكاف مفعول به والجملة مستأنفة.
«إِلَّا أَذىً» إلا أداة استثناء أذى مستثنى منصوب والتقدير : لن يضروكم ضررا شديدا إلا ضرر أذى.
«وَإِنْ يُقاتِلُوكُمْ» الواو عاطفة إن شرطية يقاتلوكم مضارع مجزوم بحذف النون ومثله «يُوَلُّوكُمُ».
«الْأَدْبارَ» مفعول به ثان.
«ثُمَّ لا يُنْصَرُونَ» ثم حرف عطف وقد أفادت هنا الاستئناف لأن الفعل الذي وليها لم يجزم لا نافية ينصرون فعل مضارع مبني للمجهول ونائب فاعل والجملة مستأنفة.

Similar Verses

3vs11

لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدمِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ
,

59vs12

لَئِنْ أُخْرِجُوا لَا يَخْرُجُونَ مَعَهُمْ وَلَئِن قُوتِلُوا لَا يَنصُرُونَهُمْ وَلَئِن نَّصَرُوهُمْ لَيُوَلُّنَّ الْأَدْبَارَ ثُمَّ لَا يُنصَرُونَ