You are here

4vs117

إِن يَدْعُونَ مِن دُونِهِ إِلاَّ إِنَاثاً وَإِن يَدْعُونَ إِلاَّ شَيْطَاناً مَّرِيداً

In yadAAoona min doonihi illa inathan wain yadAAoona illa shaytanan mareedan

Click to play

Yoruba Translation

Hausa Translation

Bã su kiran kõwa, baicin Shi, fãce mãtã kuma bã su kiran kõwa fãce Shaiɗan, mai tsaurin kai.

English Translation

(The Pagans), leaving Him, call but upon female deities: They call but upon satan the persistent rebel!
They do not call besides Him on anything but idols, and they do not call on anything but a rebellious Shaitan.
They invoke in His stead only females; they pray to none else than Satan, a rebel

Asbabu n-Nuzuul (Occasions of Revelation)

Tafseer (English)

إِن يَدْعُونَ مِن دُونِهِ إِلاَّ إِنَاثًا ...

They invoke nothing but female deities besides Him (Allah),

Juwaybir said that Ad-Dahhak said about Allah's statement,

"The idolators claimed that the angels are Allah's daughters, saying, `We only worship them so that they bring us closer to Allah.'

So they took the angels as gods, made the shapes of girls and decided, `These (idols) resemble the daughters of Allah (i.e., the angels), Whom we worship.'''

This is similar to Allah's statements,

أَفَرَءَيْتُمُ اللَّـتَ وَالْعُزَّى

Have you then considered Al-Lat and Al-`Uzza! (53:19)

وَجَعَلُواْ الْمَلَـئِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَـنِ إِنَـثاً

And they make the angels who themselves are servants of the Most Gracious (Allah) females. (43:19)

and,

وَجَعَلُواْ بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْجِنَّةِ نَسَباً

And they have invented a kinship between Him and the Jinn. (37:158)

Allah's statement,

... وَإِن يَدْعُونَ إِلاَّ شَيْطَانًا مَّرِيدًا ﴿١١٧﴾

and they invoke nothing but Shaytan, a persistent rebel!

means, Shaytan has commanded them to do this and made it seem fair and beautiful in their eyes. Consequently, they are worshipping Shaytan in reality, just as Allah said in another Ayah,

أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يبَنِى ءَادَمَ أَن لاَّ تَعْبُدُواْ الشَّيطَـنَ

Did I not command you, O Children of Adam, that you should not worship Shaytan. (36:60)

Allah said that, on the Day of Resurrection, the angels shall proclaim about the idolators who worshipped them in this life:

بَلْ كَانُواْ يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْـثَرُهُم بِهِم مُّؤْمِنُونَ

Nay, but they used to worship the Jinn; most of them were believers in them. (34:41)

Tafseer (Arabic)

" إن يدعون من دونه إلا إناثا " قالت : أوثانا . وروي عن أبي سلمة بن عبد الرحمن وعروة بن الزبير ومجاهد وأبي مالك والسدي ومقاتل نحو ذلك وقال ابن جرير عن الضحاك في الآية : قال المشركون للملائكة بنات الله وإنما نعبدهم ليقربونا إلى الله زلفى قال فاتخذوهن أربابا وصوروهن جواري فحكموا وقلدوا وقالوا هؤلاء يشبهن بنات الله الذي نعبده يعنون الملائكة وهذا التفسير شبيه بقول الله تعالى " أفرأيتم اللات والعزى " الآيات وقال تعالى " وجعلوا الملائكة الذين هم عباد الرحمن إناثا " الآية وقال " وجعلوا بينه وبين الجنة نسبا " الآيتين وقال علي بن أبي طلحة والضحاك عن ابن عباس وإن يدعون من دونه إلا إناثا قال : يعني موتى وقال مبارك يعني ابن فضالة عن الحسن " إن يدعون من دونه إلا إناثا " قال الحسن الإناث كل شيء ميت ليس فيه روح إما خشبة يابسة وإما حجر يابس . ورواه ابن أبي حاتم وابن جرير وهو غريب وقوله " وإن يدعون إلا شيطانا مريدا " أي هو الذي أمرهم بذلك وحسنه وزينه لهم وهم إنما يعبدون إبليس في نفس الأمر كما قال تعالى " ألم أعهد إليكم يا بني آدم ألا تعبدوا الشيطان " الآية . وقال تعالى إخبارا عن الملائكة أنهم يقولون يوم القيامة عن المشركين الذين ادعوا عبادتهم في الدنيا بل كانوا يعبدون الجن أكثرهم بهم مؤمنون " .

"إن" ما "يدعون" يعبد المشركون "من دونه" أي الله أي غيره "إلا إناثا" أصناما مؤنثة كاللاتي والعزى ومناة "وإن" ما "يدعون" يعبدون بعبادتها "إلا شيطانا مريدا" خارجا عن الطاعة لطاعتهم له فيها وهو إبليس

" إن يدعون من دونه " أي من دون الله " إلا إناثا " ; نزلت في أهل مكة إذ عبدوا الأصنام . و " إن " نافية بمعنى " ما " . و " إناثا " أصناما , يعني اللات والعزى ومناة . وكان لكل حي صنم يعبدونه ويقولون : أنثى بني فلان , قال الحسن وابن عباس , وأتى مع كل صنم شيطانه يتراءى للسدنة والكهنة ويكلمهم , فخرج الكلام مخرج التعجب ; لأن الأنثى من كل جنس أخسه ; فهذا جهل ممن يشرك بالله جمادا فيسميه أنثى , أو يعتقده أنثى . وقيل : " إلا إناثا " مواتا ; لأن الموات لا روح له , كالخشبة والحجر . والموات يخبر عنه كما يخبر عن المؤنث لا تضاع المنزلة ; تقول : الأحجار تعجبني , كما تقول : المرأة تعجبني . وقيل : " إلا إناثا " ملائكة ; لقولهم : الملائكة بنات الله , وهي شفعاؤنا عند الله ; عن الضحاك . وقراءة ابن عباس " إلا وثنا " بفتح الواو والثاء على إفراد اسم الجنس ; وقرأ أيضا " وثنا " بضم الثاء والواو ; جمع وثن . وأوثان أيضا جمع وثن مثل أسد وآساد . النحاس : ولم يقرأ به فيما علمت . قلت : قد ذكر أبو بكر الأنباري - حدثنا أبي حدثنا نصر بن داود حدثنا أبو عبيد حدثنا حجاج عن ابن جريج عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها أنها كانت تقرأ : " إن يدعون من دونه إلا أوثانا " . وقرأ ابن عباس أيضا " إلا أثنا " كأنه جمع وثنا على وثان ; كما تقول : جمل وجمال , ثم جمع أوثانا على وثن ; كما تقول : مثال ومثل ; ثم أبدل من الواو همزة لما انضمت ; كما قال عز وجل : " وإذا الرسل أقتت " [ المرسلات : 11 ] من الوقت ; فأثن جمع الجمع . وقرأ النبي صلى الله عليه وسلم : " إلا أنثا " جمع أنيث , كغدير وغدر . وحكى الطبري أنه جمع إناث كثمار وثمر . حكى هذه القراءة عن النبي صلى الله عليه وسلم أبو عمرو الداني ; قال : وقرأ بها ابن عباس والحسن وأبو حيوة .

I'raab - grammatical analysis of the Qur'an

«إِنْ يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ إِلَّا إِناثاً» فعل مضارع مرفوع بثبوت النون تعلق به الجار والمجرور بعده والواو فاعله وإناثا مفعوله إلا أداة حصر وإن نافية بمعنى ما لا عمل لها.
«وَإِنْ يَدْعُونَ إِلَّا شَيْطاناً مَرِيداً» كالجملة التي قبلها ومريدا صفة والجملة معطوفة.

Similar Verses

43vs19

وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثاً أَشَهِدُوا خَلْقَهُمْ سَتُكْتَبُ شَهَادَتُهُمْ وَيُسْأَلُونَ
, ,

37vs158

وَجَعَلُوا بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْجِنَّةِ نَسَباً وَلَقَدْ عَلِمَتِ الْجِنَّةُ إِنَّهُمْ لَمُحْضَرُونَ
,

36vs60

أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَن لَّا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ
,

34vs41

قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنتَ وَلِيُّنَا مِن دُونِهِم بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُم بِهِم مُّؤْمِنُونَ
, , , , ,

53vs23

إِنْ هِيَ إِلَّا أَسْمَاء سَمَّيْتُمُوهَا أَنتُمْ وَآبَاؤُكُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ بِهَا مِن سُلْطَانٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الْأَنفُسُ وَلَقَدْ جَاءهُم مِّن رَّبِّهِمُ الْهُدَى