You are here

95vs7

فَمَا يُكَذِّبُكَ بَعْدُ بِالدِّينِ

Fama yukaththibuka baAAdu bialddeeni

Index Terms

Click to play

Yoruba Translation

Hausa Translation

To, bãyan haka mħ ya sanya ka ka ƙaryata sakamako (wanda za a yi a bãyan Tãshin Ƙiyãma)?

English Translation

Then what can, after this, contradict thee, as to the judgment (to come)?
Then who can give you the lie after (this) about the judgment?
So who henceforth will give the lie to thee about the judgment?

Asbabu n-Nuzuul (Occasions of Revelation)

Tafseer (English)

Then Allah says,

فَمَا يُكَذِّبُكَ ...

Then what causes you to deny,

meaning, `O Son of Adam!'

...بَعْدُ بِالدِّينِ ﴿٧﴾

after this, the Recompense,

meaning, `in the recompense that will take place in the Hereafter.

For indeed you know the beginning, and you know that He Who is able to begin (the creation) is also able to repeat it which is easier. So what is it that makes you deny the final return in the Hereafter after you have known this'

Tafseer (Arabic)

وقوله تعالى " فما يكذبك" أي يا ابن آدم " بعد بالدين " أي بالجزاء في المعاد ولقد علمت البداءة وعرفت أن من قدر على البداءة فهو قادر على الرجعة بطريق الأولى فأي شيء يحملك على التكذيب بالمعاد وقد عرفت هذا ؟ قال ابن أبي حاتم حدثنا أحمد بن سنان حدثنا عبد الرحمن عن سفيان عن منصور قال : قلت لمجاهد " فما يكذبك بعد بالدين " عنى به النبي صلى الله عليه وسلم ؟ قال : معاذ الله عنى به الإنسان وهكذا قال عكرمة وغيره .

" فما يكذبك " أيها الكافر " بعد " بعد ما ذكر من خلق الإنسان في أحسن صورة ثم رده إلى أرذل العمر الدال على القدرة على البعث " بالدين " بالجزاء المسبوق بالبعث والحساب , أي ما يجعلك مكذبا بذلك ولا جاعل له

قيل : الخطاب للكافر توبيخا وإلزاما للحجة . أي إذا عرفت أيها الإنسان أن الله خلقك في أحسن تقويم , وأنه يردك إلى أرذل العمر , وينقلك من حال إلى حال فما يحملك على أن تكذب بالبعث والجزاء , وقد أخبرك محمد - صلى الله عليه وسلم - به ؟ وقيل : الخطاب للنبي - صلى الله عليه وسلم - أي استيقن مع ما جاءك من الله عز وجل , أنه أحكم الحاكمين . روي معناه عن قتادة . وقال قتادة أيضا والفراء : المعنى فمن يكذبك أيها الرسول بعد هذا البيان بالدين . واختاره الطبري . كأنه قال : فمن يقدر على ذلك أي على تكذيبك بالثواب والعقاب , بعد ما ظهر من قدرتنا على خلق الإنسان والدين والجزاء . قال الشاعر : دنا تميما كما كانت أوائلنا دانت أوائلهم في سالف الزمن

I'raab - grammatical analysis of the Qur'an

«فَما» الفاء الفصيحة «ما» اسم استفهام مبتدأ «يُكَذِّبُكَ» مضارع ومفعوله والفاعل مستتر والجملة خبر المبتدأ والجملة الاسمية جواب الشرط المقدر لا محل لها «بَعْدُ» ظرف زمان مبني على الضم «بِالدِّينِ» متعلقان بالفعل