You are here

7vs81

إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ

Innakum latatoona alrrijala shahwatan min dooni alnnisai bal antum qawmun musrifoona

Click to play

Yoruba Translation

Hausa Translation

&quotLalle ne ku, haƙĩƙa kunã jħ wa maza da sha´awa, baicin mata ôa, kũ mutãne ne maɓarnata.&quot

English Translation

"For ye practise your lusts on men in preference to women : ye are indeed a people transgressing beyond bounds."
Most surely you come to males in lust besides females; nay you are an extravagant people.
Lo! ye come with lust unto men instead of women. Nay, but ye are wanton folk.

Asbabu n-Nuzuul (Occasions of Revelation)

Tafseer (English)

إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء ...

"Do you commit lewdness such as none preceding you has committed in all of the nations Verily, you practice your lusts on men instead of women.''

meaning, you left women whom Allah created for you and instead had sex with men! Indeed, this behavior is evil and ignorant because you have placed things in their improper places. Lut, peace be upon him, said to them: هَؤُلاء بَنَاتِي إِن كُنتُمْ فَاعِلِينَ ("these (the girls of the nation) are my daughters (to marry lawfully), if you must act (so)).'' (15:71) So he reminded them of their women, and they replied that they do not desire women!,

قَالُواْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا لَنَا فِى بَنَاتِكَ مِنْ حَقٍّ وَإِنَّكَ لَتَعْلَمُ مَا نُرِيدُ

They said: "Surely, you know that we have neither any desire nor need of your daughters, and indeed you know well what we want!'' (11:79)

meaning, you know that we have no desire for women and you know what we desire with your guests.

And Allah said;

... بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ ﴿٨١﴾

Nay, but you are a people transgressing beyond bounds.''

Tafseer (Arabic)

" إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء " أي عدلتم عن النساء وما خلق لكم ربكم منهن إلى الرجال وهذا إسراف منكم وجهل لأنه وضع الشيء في غير محله ولهذا قال لهم في الآية الأخرى قال " هؤلاء بناتي إن كنتم فاعلين " فأرشدهم إلى نسائهم فاعتذروا إليه بأنهم لا يشتهونهن " قالوا لقد علمت ما لنا في بناتك من حق وإنك لتعلم ما نريد " أي لقد علمت أنه لا أرب لنا في النساء ولا إرادة وإنك لتعلم مرادنا من أضيافك وذكر المفسرون أن الرجال كانوا قد استغنى بعضهم ببعض وكذلك نساؤهم كن قد استغنين بعضهن ببعض أيضا .

"أإنكم" بتحقيق الهمزتين وتسهيل الثانية وإدخال الألف بينهما على الوجهين - وفي قراءة إنكم - "لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون" متجاوزون الحلال إلى الحرام

قوله تعالى : " إنكم " قرأ نافع وحفص على الخبر بهمزة واحدة مكسورة , تفسيرا للفاحشة المذكورة , فلم يحسن إدخال الاستفهام عليه ; لأنه يقطع ما بعده مما قبله . وقرأ الباقون بهمزتين على لفظ الاستفهام الذي معناه التوبيخ , وحسن ذلك ; لأن ما قبله وبعده كلام مستقل . واختار الأول أبو عبيد والنسائي وغيرهما ; واحتجوا بقوله عز وجل : " أفإن مت فهم الخالدون " [ الأنبياء : 34 ] ولم يقل أفهم . وقال : " أفإن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم " [ آل عمران : 144 ] ولم يقل أنقلبتم . وهذا من أقبح الغلط لأنهما شبها شيئين بما لا يشتبهان ; لأن الشرط وجوابه بمنزلة شيء واحد كالمبتدأ والخبر ; فلا يجوز أن يكون فيهما استفهامان . فلا يجوز : أفإن مت أفهم , كما لا يجوز أزيد أمنطلق . وقصة لوط عليه السلام فيها جملتان , فلك أن تستفهم عن كل واحدة منهما . هذا قول الخليل وسيبويه , واختاره النحاس ومكي وغيرهما " شهوة " نصب على المصدر , أي تشتهونهم شهوة . ويجوز أن يكون مصدرا في موضع الحال . " بل أنتم قوم مسرفون " نظيره " بل أنتم قوم عادون " [ الشعراء : 166 ] في جمعكم إلى الشرك هذه الفاحشة .

I'raab - grammatical analysis of the Qur'an

«إِنَّكُمْ» إن والكاف اسمها والميم للجمع.
«لَتَأْتُونَ» مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله ، واللام هي المزحلقة.
«الرِّجالَ» مفعول به والجملة في محل رفع خبر إن.
«شَهْوَةً» مفعول لأجله منصوب أو حال.
«مِنْ دُونِ» متعلقان بمحذوف حال من الرجال.
«النِّساءِ» مضاف إليه. «بَلْ» حرف إضراب.
«أَنْتُمْ» ضمير رفع منفصل في محل رفع مبتدأ.
«قَوْمٌ» خبر ، «مُسْرِفُونَ» صفة مرفوعة بالواو ، والنون عوضا عن التنوين في الاسم المفرد. والجملة الاسمية مستأنفة.

Similar Verses

,

11vs79

قَالُواْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا لَنَا فِي بَنَاتِكَ مِنْ حَقٍّ وَإِنَّكَ لَتَعْلَمُ مَا نُرِيدُ

27vs55

أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ
,

29vs29

أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ وَتَقْطَعُونَ السَّبِيلَ وَتَأْتُونَ فِي نَادِيكُمُ الْمُنكَرَ فَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلَّا أَن قَالُوا ائْتِنَا بِعَذَابِ اللَّهِ إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ
,

26vs166

وَتَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ عَادُونَ
,

27vs47

قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَن مَّعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِندَ اللَّهِ بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ
,

27vs55

أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ
,

36vs19

قَالُوا طَائِرُكُمْ مَعَكُمْ أَئِن ذُكِّرْتُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ