You are here

6vs14

قُلْ أَغَيْرَ اللّهِ أَتَّخِذُ وَلِيّاً فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَهُوَ يُطْعِمُ وَلاَ يُطْعَمُ قُلْ إِنِّيَ أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَسْلَمَ وَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكَينَ

Qul aghayra Allahi attakhithu waliyyan fatiri alssamawati waalardi wahuwa yutAAimu wala yutAAamu qul innee omirtu an akoona awwala man aslama wala takoonanna mina almushrikeena

Yoruba Translation

Hausa Translation

Ka ce: &quotShin, wanin Allah nike riƙo majiɓinci, (alhãli Allah ne ) Mai ƙãga halittar sammai da ƙasa, kuma Shi, Yanã ciyarwa, kuma ba a ciyar da Shi?&quot Ka ce: &quotLalle ne nĩ, an umurce ni da in kasance farkon wanda ya sallama, kuma kada lalle ku kasance daga mãsu shirki.&quot

English Translation

Say: "Shall I take for my protector any other than Allah, the Maker of the heavens and the earth? And He it is that feedeth but is not fed." Say: "Nay! but I am commanded to be the first of those who bow to Allah (in Islam), and be not thou of the company of those who join gods with Allah."
Say: Shall I take a guardian besides Allah, the Originator of the heavens and the earth, and He feeds (others) and is not (Himself) fed. Say: I am commanded to be the first who submits himself, and you should not be of the polytheists.
Say: Shall I choose for a protecting friend other than Allah, the Originator of the heavens and the earth, Who feedeth and is never fed? Say: I am ordered to be the first to surrender (unto Him). And be not thou (O Muhammad) of the idolaters.

Asbabu n-Nuzuul (Occasions of Revelation)

Tafseer (English)

قُلْ أَغَيْرَ اللّهِ أَتَّخِذُ وَلِيًّا فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ...

Say: "Shall I take as a guardian any other than Allah, the Creator of the heavens and the earth!''

The meaning here is, I will not take a guardian except Allah, without partners, for He is the Creator of the heavens and earth Who originated them without precedent,

Similarly, Allah said,

قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّى أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَـهِلُونَ

Say: "Do you order me to worship other than Allah, O you fools!'' (39:64)

... وَهُوَ يُطْعِمُ وَلاَ يُطْعَمُ ...

And it is He Who feeds but is not fed.

For He sustains His creatures without needing them.

Allah also said;

وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ

And I created not the Jinn and humans except that they should worship Me (Alone). (51:56)

Some scholars read it,

وَهُوَ يُطْعِمُ وَلاَ يَطْعَمُ

And it is He Who feeds but He does not eat.''

meaning, Allah does not eat.

Abu Hurayrah narrated,

"A man from Al-Ansar from the area of Quba' invited the Prophet to eat some food, and we went along with the Prophet. When the Prophet ate and washed his hands, he said,

الْحَمْدُ للهِ الَّذِي يُطْعِمُ وَلَا يُطْعَمُ، وَمَنَّ عَلَيْنَا فَهَدَانَا وَأَطْعَمَنَا، وَسَقَانَا مِنَ الشَّرَابِ، وَكَسَانَا مِنَ العُرْيِ، وَكُلَّ بَلَاءٍ حَسَنٍ أَبْلَانَا،

الْحَمْدُ للهِ غَيْرَ مُوَدَّعٍ رَبِّي وَلَا مُكَافأً وَلَا مَكْفُورٍ، وَلَا مُسْتَغْنًى عَنْهُ،

الْحَمْدُ للهِ الَّذِي أَطْعَمَنَا مِنَ الطَّعَامِ، وَسَقَانَا مِنَ الشَّرَابِ، وَكَسَانَا مِنَ الْعُرْيِ، وَهَدَانَا مِنَ الضَّلَالِ، وَبَصَّرَنَا مِنَ العَمَى، وَفَضَّلَنَا عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنَ خَلَقَ تَفْضِيلًا،

الْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِين

All praise is due to Allah, Who feeds but is never fed, He bestowed bounty unto us, Who gave us guidance and fed us, gave us something to drink, covered our nakedness; and for every favor He has given us.

All praise is due to Allah, praise that should not be neglected, my Lord, all the while affirming that we will never be able to duly thank Him; nor be appreciative enough of Him, nor be free of needing Him.

All thanks and praises are due to Allah Who fed us the food, gave us the drink, covered our nudity, guided us from misguidance, gave us sight from blindness, and honored us above many of His creatures.

All praise is due to Allah, Lord of all that exists.''

... قُلْ إِنِّيَ أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَسْلَمَ ...

Say: "Verily, I am commanded to be the first of those who submit themselves to Allah as (Muslims).''

from this Ummah,

... وَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكَينَ ﴿١٤﴾

Tafseer (Arabic)

" قل أغير الله أتخذ وليا فاطر السموات والأرض " كقوله" قل أفغير الله تأمروني أعبد أيها الجاهلون" والمعنى : لا أتخذ وليا إلا الله وحده لا شريك له فإنه فاطر السموات والأرض أي خالقهما ومبدعهما على غير مثال سبق " وهو يطعم ولا يطعم " أي وهو الرزاق لخلقه من غير احتياج إليهم كما قال تعالى " وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون " الآية وأقر بعضهم ههنا " وهو يطعم ولا يطعم" أي لا يأكل وفي حديث سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : دعا رجل من الأنصار من أهل قباء النبي صلى الله عليه وسلم على طعام فانطلقنا معه فلما طعم النبي صلى الله عليه وسلم وغسل يديه قال " الحمد لله الذي يطعم ولا يطعم ومن علينا فهدانا وأطعمنا وسقانا من الشراب وكسانا من العري وكل بلاء حسن أبلانا الحمد لله غير مودع ربي ولا مكفي ولا مكفور ولا مستغنى عنه الحمد لله الذي أطعمنا من الطعام وسقانا من الشراب وكسانا من العري وهدانا من الضلال وبصرنا من العمى وفضلنا على كثير ممن خلق تفضيلا الحمد لله رب العالمين" " قل إني أمرت أن أكون أول من أسلم " أي من هذه الأمة .

"قل" لهم "أغير الله أتخذ وليا" أعبده "فاطر السماوات والأرض" مبدعهما "وهو يطعم" يرزق "ولا يطعم" يرزق "قل إني أمرت أن أكون أول من أسلم" لله من هذه الأمة "و" قيل لي "لا تكونن من المشركين" به

مفعولان ; لما دعوه إلى عبادة الأصنام دين آبائه أنزل الله تعالى " قل " يا محمد : " أغير الله أتخذ وليا " أي ربا ومعبودا وناصرا دون الله .

I'raab - grammatical analysis of the Qur'an

«قُلْ» فعل أمر والفاعل أنت.
«أَغَيْرَ اللَّهِ» الهمزة للاستفهام ، غير مفعول به مقدم للفعل المضارع.
«أَتَّخِذُ» واللّه لفظ الجلالة مضاف إليه.
«أَتَّخِذُ وَلِيًّا» وليا مفعول به ثان منصوب بالفتحة ، وجملة أتخذ مقول القول ، وجملة قل مستأنفة لا محل لها.
«فاطِرِ» نعت أو بدل من اللّه.
«السَّماواتِ» مضاف إليه.
«وَالْأَرْضِ» عطف.
«وَهُوَ» الواو حالية ، هو ضمير رفع منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ والجملة الفعلية.
«يُطْعِمُ» في محل رفع خبره.
«وَلا يُطْعَمُ» الواو عاطفة ولا نافية ويطعم مضارع مبني للمجهول ونائب الفاعل مستتر والجملة معطوفة.
«قُلْ» الجملة مستأنفة.
«إِنِّي أُمِرْتُ» إن حرف مشبه بالفعل والياء اسمها. أمرت ماض مبني للمجهول مبني على السكون والتاء نائب فاعل والجملة في محل رفع خبر إن وجملة إني أمرت مقول القول.
«أَنْ أَكُونَ» مضارع ناقص منصوب بأن ، وأن والفعل الناقص في تأويل مصدر في محل جر بحرف الجر : وأمرت بكوني والجار والمجرور متعلقان بأمرت.
«أَوَّلَ» خبر أكون واسمها ضمير مستتر تقديره أنا.
«مَنْ» اسم موصول في محل جر بالإضافة.
«أَسْلَمَ» الجملة صلة الموصول لا محل لها.
«وَلا تَكُونَنَّ» الواو عاطفة ، لا ناهية جازمة. تكونن : مضارع ناقص مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة في محل جزم بلا والجار والمجرور.
«مِنَ الْمُشْرِكِينَ» متعلقان بمحذوف خبر تكونن ، والجملة مقول القول لفعل محذوف تقديره : وقيل لي : لا تكونن من المشركين.

Similar Verses

39vs64

قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ
, ,

51vs57

مَا أُرِيدُ مِنْهُم مِّن رِّزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَن يُطْعِمُونِ
,

12vs101

رَبِّ قَدْ آتَيْتَنِي مِنَ الْمُلْكِ وَعَلَّمْتَنِي مِن تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ أَنتَ وَلِيِّي فِي الدُّنُيَا وَالآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِماً وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ
,

14vs10

قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُّسَـمًّى قَالُواْ إِنْ أَنتُمْ إِلاَّ بَشَرٌ مِّثْلُنَا تُرِيدُونَ أَن تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَآؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ
,

35vs1

الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلاً أُولِي أَجْنِحَةٍ مَّثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ
,

39vs46

قُلِ اللَّهُمَّ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ أَنتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِي مَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ
,

42vs11

فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجاً يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ
,

39vs11

قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللَّهَ مُخْلِصاً لَّهُ الدِّينَ
, ,

10vs105

وَأَنْ أَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً وَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكِينَ
,

28vs87

وَلَا يَصُدُّنَّكَ عَنْ آيَاتِ اللَّهِ بَعْدَ إِذْ أُنزِلَتْ إِلَيْكَ وَادْعُ إِلَى رَبِّكَ وَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكِينَ